اسعار

سعر تحليل الحمل بالدم 2022 في مصر وطريقه معرفته بالتفصيل في معمل البرج والمختبر

سعر تحليل الحمل بالدم للتحقق من الحمل، يتم استخدام مجموعة متنوعة من تقنيات وإجراءات لاختبار الحمل، قد تختار بعض النساء التحقق من نتائج اختبار الحمل في المنزل، بصرف النظر عن حقيقة أن الفحوصات المنزلية أقل تكلفة وأسهل وهو ما ننقله عبرموقع خمسة دوت كوم، يمكن أن تكون النتائج غير دقيقة أو غير صحيحة، وقد تضطر النساء إلى الانتظار في أي مكان من أسبوع إلى عشرة أيام بعد تأخر الدورة الشهرية الطبيعية، ولهذا تفضل بعض النساء ذلك، الفحوصات الجسدية التي يتم إجراؤها في المختبر أفضل لأن النتائج أكثر موضوعية ومضمونة ومؤكدة.

تحليل الدم للكشف عن الحمل

يعتبر تحليل الحمل من أفضل أنواع التحاليل دقة، حيث تصل نسبة الدقة فيه إلى 100٪. يجب إكمال التحليل في المعمل، مع أخذ عينة دم بسيطة ووضعها في جهاز خاص للتحقق من الحمل، ولن تظهر النتيجة إلا بعد عشر دقائق على الأقل ويمكنكم معرفته عبر موقع خمسة، هناك نوعان من تحاليل الدم الأفضل لتحليل الحمل، وخصائص هذين التحليلين هي كما يلي: للدم السريع: نوع من اختبار الدم يستخدم لتأكيد اختبار الحمل النوعي hCG، التحليل هو بناء على كمية الهرمون المنبعثة في الدم وتكون النتيجة إيجابية أو سلبية بعد الاستعمال. اختبار hCG الرقمي: يسمي أيضاً تحليل hCG beta، ويتم فيه تحديد كمية إفراز هرمون الحمل بشكل أفضل وأدق.

يعتبر اختبار الحمل من أكثر أنواع الفحوصات دقة ، حتى 100٪ ، يجب إتمام الفحص بالمختبر ، وذلك بأخذ عينة دم بسيطة ووضعها في جهاز خاص لفحص الحمل ، و لن تظهر النتيجة خلال عشر دقائق ، وهناك نوعان من اختبارات الدم الأكثر شيوعًا للحمل ، وخصائص هذين الاختبارين للدم دقيقة وسريعة وهما: نوع فحص الدم لتأكيد الحمل النوعي اختبار hCG: الاختبار يعتمد على الحمل في الدم نسبة إفراز الهرمون ، بعد الاستعمال ، ستكون هناك نتيجة إيجابية أو سلبية. اختبار hCG الرقمي: يُعرف أيضًا باسم اختبار hCG beta ، ويعتمد على قياس نسبة إفراز هرمون الحمل بطريقة أكثر دقة ، ويتم عرض النتيجة بالأرقام للإشارة إلى مستوى هرمون الحمل في الدم.

أنسب وقت لفحص الدم

يعتبر الانتظار لفترة أسبوع بعد الدورة الشهرية الغير منتظمة لعمل تحليل الحمل من أفضل الفترات لتحليل الحمل بغض النظر عن الطريقة المستخدمة، ولكن من الممكن عمل اختبار الحمل بعد 3 أيام من تخصيب البويضة أي قبل عشرة أيام الدورة الشهرية التي تليها، وذلك في حين يقوم الجسم بإفراز هرمونات الحمل، يتم التأجيل لمدة يوم أو يومين بعد الحيض الطبيعي، وعدم أخذ وسائل لمنع الحمل بعد العلاقة، في حين كان نتائج التحاليل موجبة فيعتبر دليل على وجود حمل، وحتى إذا كانت النسبة ضعيفة فهذا يدل علي أن الإفراز للهرمون ما زال في بدايته، وبعدها يقوم الطبيب بعمل اختبار الحمل الرقمي لتحديد الحمل بصورة أدق في الدم.

لاكتشاف الحمل هو الانتظار أسبوعًا كاملاً بعد الدورة الشهرية غير المنتظمة لإجراء اختبار الحمل ، لذلك فإن الانتظار لمدة أسبوع يعتبر من أنسب أوقات اختبار الحمل بغض النظر عن الطريقة تستخدم ولكن من خلال تحليل دم الحمل يمكن فحص الحمل بعد ثلاثة أيام من إخصاب البويضة أي قبل عشرة أيام من موعد الدورة الشهرية التالية وهذا هو الوقت الذي يبدأ فيه الجسم بإفراز هرمونات الحمل. باستثناء احتمال عدم استخدام وسائل منع الحمل بعد الجماع ، أو فحص الحمل أثناء التلقيح الاصطناعي ، يؤجل بعد الحيض الطبيعي لمدة يوم أو يومين.

إذا كانت نتيجة فحص الدم موجبة فيعتبر دليلاً قاطعاً على الحمل ، وحتى لو كانت النسبة الإيجابية ضعيفة فهذا يعني أن نسبة إفراز الهرمون ما زالت في مهدها ، وفي هذه الحالة يلجأ الطبيب إلى اختبار الحمل الرقمي معرفة الحمل الدقيق في الدم. النسبة المئوية ، ثم تحقق مرة أخرى بعد 48 ساعة من الفحص الأول للتأكد من زيادة إفراز الهرمونات في الدم.

كيف تكتشف الحمل عن طريق فحص الدم؟

يتم عمل تحليل الحمل من خلال سحب عينة من الدم علي النحو التالي:

  • ويتم تعقيم الجزء الذي يتم منه سحب العينة.
  • ثم يتم سحب العينة من الوريد في الزراع.
  • ويتم وضع الدم في زجاجة محكمة الغلق وإرسالها إلي المختبر.

أنواع تحاليل الدم للكشف عن الحمل

يتم تقسيم أنواع تحاليل الحمل إلي نوعين وهما:

1. مصل نوعي

يقوم  تحليل الدم النوعي بتحديد وجود الـ hCG ، وسوف يخبرنا بالنتائج الإيجابية إذا كنت حامل أو نتائج سلبية إذا كنت لست حامل.

2. مصل كمي

يعد تحليل دقيق للغاية، حيث أنه يمكنه قياس كمية صغيرة لـ hCG ويعمل هذا النوع من التحاليل علي تحديد عمر الجنين وما إذا كان يمر حملك بشكل طبيعي أم لا.

سعر تحليل الحمل بالدم

كشف الحمل يتم استخدام العديد من طرق وأساليب اختبار الحمل للتحقق من الحمل، قد تفضل بعض النساء استخدام طرق اختبار الحمل المنزلي لمعرفة النتائج، بالإضافة إلى حقيقة أن الفحوصات المنزلية أرخص وأسهل ، قد تكون النتائج في بعض الأحيان غير دقيقة أو غير صحيحة وتحتاج المرأة إلى الانتظار من أسبوع إلى عشرة أيام بعد تأخر الدورة الشهرية الطبيعية ، ولهذا تفضل بعض النساء إجراء الفحوصات الجسدية في المختبر لأن النتائج سريعة جدًا ومضمونة ومؤكدة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى